أهم الأخبار

بيان توضيحي
22 March 2019 : 22 March 2019
بيان توضيحى تابعت وزارة الصحة و السكان باهتمام ما أثير على عددا من مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص تطبيق نظام جديد للتكليف و النيابات الخاصة بالأطباء البشريين ، والذى أظهر ردود أفعال متباينة على المقترح الذي ضم طرحه. و عليه تود الوزارة توضيح ما يلي : - لم يتم إقرار اي تغيير على نظام التكليف و النيابات الخاص بالأطباء البشريين حتى تاريخه ، مع العلم أن دفعة الاطباء البشريين الجاري تكليفهم في مارس ٢٠١٩ ستكون على الأسس المعروفة و المعمول بها سابقاً. - تم طرح "المقترح" خلال اجتماع معالي وزيرة الصحة و السكان أ.د / هالة زايد مع عدد من شباب الاطباء الجاري تكليفهم في دفعة مارس ٢٠١٩ في يوم الثلاثاء الموافق ١٩ مارس ٢٠١٩ ، على أن يكون "المقترح" متاحاً للنقاش و تبادل الآراء بين شباب الاطباء من مختلف الدفعات. - وجهت معالي الوزيرة باستضافة المعهد القومي للتدريب لعدد من ورش العمل و ذلك بما يسمح للسادة الاطباء بالتعرف على تفاصيل "المقترح" المطروح و مناقشته و تبادل الآراء للوصول إلى أفضل النتائج الممكنة، لصالح الأطباء. وفى سياق آخر، وفيما يتعلق بالجدل الخاص بضم سنة الامتياز لسنوات الأقدمية الوظيفية للأطباء البشريين ، فقد استطلعت الوزارة الرأي القانوني في هذا الشأن ، والذي جاء نتيجته تأييدا بأحقية الاطباء باحتساب سنة الامتياز ضمن سنوات الأقدمية الوظيفية من تاريخ التكليف بحكم القانون رقم ٤٧ لسنة ١٩٦٥ ، على أن يتضمن ذلك في قرار التكليف الصادر للطبيب. وتؤكد الوزارة أنها إتخاذ خطوات جادة، وخاطبة الجهاز المركزي للتنظيم و الادارة لتنفيذ هذا الشأن. وتؤكد الوزارة دعمها الكامل لأبنائها من الأطباء و كافة العاملين بالمهن الطبية المختلفة ، وتهيب بأبنائها بعدم الانسياق وراء الشائعات، وتوخي الحذر في تبادل المعلومات غير الدقيقة، التى من شأنها إثارة البلبلة.
Top